آخر الأخبار

خالد عبد المجيد: تخلّي قطر عن حماس.. طلب إسرائيلي مباشر وضغوط خليجية وغربية

خالد عبد المجيد: تخلّي قطر عن حماس.. طلب إسرائيلي مباشر وضغوط خليجية وغربية
يونيو 06, 2017..وطني برس”: خاص
بيّن الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني، أمين سر تحالف قوى المقاومة الفلسطينية خالد عبد المجيد أنّ وراء قرار تخلّي قطر عن قيادات حركة حماس، هو طلباً إسرائيليّاً مباشراً، إضافة إلى ضغوطات خارجية سعودية وإماراتية وأمريكية، مشيراً إلى أنّ إسرائيل أكّدت طلبها من قطر اتخاذ إجراءات بشأن قيادات حماس المقيمة في قطر.

وأضاف الأمين العام لجبهة النضال عبد المجيد في حوار خاص لوطني برس أنّ حماس ستتوجّه لترميم وتحسين علاقاتها مع كلّ من جمهورية مصر العربية والجمهورية الإسلامية الإيرانية، لافتاً أنّها ستعزّز علاقاتها مع تركيا أيضاً، منوّهاً أنّه بالأمس خرج وفد من غزة برئاسة “يحيى السنوار” متوجّهاً إلى القاهرة من أجل تحسين العلاقة مع جمهورية مصر.

وأكّد أمين سر تحالف قوى المقاومة الفلسطينية عبد المجيد أنّهم ضد كل من تورّط في دعم الاٍرهاب، مشيراً إلى أنّهم حدّدوا موقفهم منذ اللحظة الأولى عندما تأكّد لهم تورّط كوادر من حركة حماس مع المجموعات الإرهابية في سورية، رغم نفي قيادة حركة حماس.

ولفت عبد المجيد أنّه ولهذا جاء انتخاب عدد من قيادات حركة حماس في تشكيل المكتب السياسي الجديد ممّن لم يتورّط مع المجموعات الإرهابية، وذلك في محاولة لتصحيح وتزيين صورة حركة حماس في المرحلة القادمة.

وحول عودة قيادة حركة حماس إلى دمشق قال: إنّه لا إمكانية لعودة حركة حماس إلى دمشق، لأنّ ما حصل منها شكّل طعنة لسورية الشعب والجيش والقيادة، معتبراً أنّه ولذلك، الأمر صعب جداً، ولكن هذا لا يعني أنه قد يحصل بعض الانفراجات مع القيادات الملتزمة بنهج المقاومة في كتائب عز الدين القسام، دون أن يكون هناك عودة سياسية بحكم ارتباط حركة حماس بحركة الإخوان المسلمين المناهضة للدولة السورية والمتورّطة في تدمير سورية.

وفي سؤال عن مصالحات بين حركتي حماس وفتح رأى أمين سر قوى المقاومة الفلسطينية عبد المجيد أنّه لا توجد مصالحات بين حركتي فتح وحماس على المدى القريب والطرفين يتحمّلا مسؤولية الانقسام، وتردّي الحالة الفلسطينية.

وأشار عبد المجيد حول انتصار معركة الكرامة للأسرى الفلسطينيّين أنّ إضراب الأسرى الأخير حقّق ثمانون بالمائة من المطالَب للأسرى، ولذلك هذا شكل من أشكال النضال وعلى مدى تاريخ الحركة الأسيرة أثبتت هذه الأشكال من الإضراب نجاعتها وتحقيق نتائج صمودها من داخل المعتقلات والسجون الإسرائيلية.

وأردف الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني عبد المجيد أنّهم يعتبرون أنّ هذا الإضراب تكامل وترابط مع انتفاضة ومقاومة الشعب الفلسطيني ضد الاحتلال الصهيوني، وهو دور مهم للتأكيد على تمسّك الشعب الفلسطيني أينما كان بحقوقه الوطنية واستمرار المواجهة مع العدو الصهيوني بكل الأشكال بما فيها إضراب الحركة الأسيرة.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله